انطلاق الدراسة بمدرسة التعليم العتيق

التحق، يومه الخميس 08/09/2022 أزيد من 250 تلميذة وتلميذا بمقاعدهم الدراسية في برنامج التعليم العتيق بمدرسة الحاج البشير الخاصة للتعليم العتيق بمدينة تمارة، مؤطرين من طرف أزيد من 25 أستاذة وأستاذ وإطارا تربوياً.

وتفعيلا لاستراتيجية الوزارة الوصية الرامية إلى تعميم وتطوير التعليم الأولي، باعتباره مدخلا أساسيا لتجويد المنظومة التربوية، تمت استقبال أزيد من 50 تلميذا بالطور الأولي، عملت إدارة المؤسسة على توفير كل الشروط الأساسية لإنجاح العملية التربوية وتجويدها.

ومن أهم التدابير المتخذة برسم الموسم الدراسي الجديد تيسير عملية تسجيل التلاميذ والتواصل الإيجابي مع الأمهات والآباء وأولياء الأمور، والتعاون والتنسيق مع السلطات المحلية والوزارة الوصية، وكذا تتبع ظروف استقبال التلاميذ في أحسن مستوى، خصوصا المتعلقة منها بالبنية المادية كعملية تأهيل الحجرات الدراسية ونظافتها، فضلا عن الجانب البيداغوجي، من خلال إطلاق عملية التقويم التشخيصي لتعلمات التلاميذ، على مدى أسبوعين لتحديد مستوى تحكمهم في الكفايات الأساسية ورصد مواطن التعثر لديهم، على أن يتم استثمار نتائجه في برمجة حصص الدعم والتثبيت، حسب مستوى كل تلميذ.

وقد حرص المشرف على المدرسة في بداية اليوم الأول على توجيه عبارات الشكر والثناء إلى مختلف الفاعلين التربويين والإداريين، على مجهوداتهم المبذولة في توفير كل الشروط لضمان انطلاق الموسم الدراسي في أحسن الظروف، مذكرا بأهمية مواصلة التعبئة الشاملة لتنزيل خارطة الطريق، التي أجمع عليها الفاعلون ببلادنا والتي ستعطي بحول الله دفعة قوية لمسار الإصلاح التربوي للبلاد، تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله.